• ×

عاصفة وأمطار غزيرة في العين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 هبت على العين مساء أمس عاصفة ترابية مفاجئة وشديدة أعقبها سقوط أمطار غزيرة مصحوبة برعد وبرق وسقوط حبات البرد مما أدى إلى اقتلاع مئات الأشجار والخيام وتطاير اللوحات الإعلانية من على واجهات المحال وتجمع كميات كبيرة من المياه عند بعض الدوارات والتقاطعات الرئيسية وعلى جانبي الطرقات مما عرقل حركة السير. وأدت العاصفة والأمطار الغزيرة التي بدأت حوالي الساعة السادسة مساء واستمرت لمدة 45 دقيقة، إلى تحطيم أجزاء من أسقف وواجهة أحد المراكز التجارية الكبرى في المدينة مما تسبب في هالة من الذعر والهلع بين السكان.

وطالب أحد المواطنين الذي تصادف وجوده داخل المركز أثناء هبوب العاصفة الجهات المعنية بضرورة تكثيف الرقابة على مثل تلك المنشآت الحيوية للتأكد من التزامها بكافة معايير واشتراطات الأمن والسلامة المطلوبة والواجب توافرها تحسباً للظروف الطارئة وحفاظاً على سلامة المتسوقين. وفي هذا الإطار، قال مصدر مسؤول بقسم الطوارئ والسلامة في العين انه لم يتم تلقي أية بلاغات تفيد بوقوع وفيات أو إصابات تذكر بسبب هذه العاصفة القوية المفاجئة التي تركزت على منطقة المركز الإداري والمناصير والمرخانية الخبيصي وفلج هزاع والجيمي.

فرق طوارئ

من ناحيتها، أعلنت بلدية العين، في ضوء هذه التداعيات المفاجئة، حالة الاستنفار القصوى لكافة أجهزة وفرق الطوارق والإدارات المعنية بها بناء على تعليمات المدير العام عوض بن حاسوم الدرمكي. وعقد اجتماع عاجل وموسع بمكتب الطوارئ بالبلدية تم خلاله وضع خطة عاجلة لإزالة آثار العاصفة برفع الأشجار وشفط مياه الأمطار من الشوارع في المناطق المتأثرة في المدينة، حيث أوضح سعيد الكعبي مدير مكتب الطوارئ انه تم خلال الاجتماع الذي حضره مديرو القطاعات والإدارات المعنية في البلدية بالإضافة إلى مديري الشركات المتعهدة للخدمات البلدية تشكيل أربع فرق للطوارئ. وأضح الكعبي أن الفرقة الأولى بدأت على الفور رفع الأشجار التي سقطت على الشوارع وفتح الطرق التي اغلقتها العاصفة، في حين تولت الفرقة الثانية شفط المياه من على الدوارات والشوارع الرئيسية المتضررة والتي تأثرت حركة المرور عليها بسبب تراكم المياه. وأضاف أن الفرقة الثالثة باشرت فوراً بإزالة الأشجار التي سقطت داخل منازل المواطنين خاصة في المرخانية والخبيصي والجيمي، بينما تشكلت الفرقة الرابعة من مجموعة كبيرة من المعدات الثقيلة والآليات التي وضعت على أهبة الاستعداد للتحرك في كل الاتجاهات بحسب الحاجة، حيث تم في هذا الإطار أيضاً تشكيل فرق استطلاعية لرصد ومتابعة آثار العاصفة في المناطق الأكثر تأثراً بها.

إشادة

وأشاد مدير مكتب الطوارئ ببلدية العين بالتعاون والتجاوب الكبيرين اللذين أبدتهما الجهات الأخرى المعنية في العين خاصة شرطة العين وشركة أبوظبي لخدمات الصرف الصحي والشركات المتعهدة وغيرها من الجهات المعنية، حيث كان لتجاوبها السريع الأثر البالغ في السيطرة على الآثار التي ترتبت على العاصفة بدرجة كبيرة. وناشد الكعبي المواطنين عدم زراعة الأشجار والنباتات المتسلقة على جدران المنازل والتأكد من متانة وصلابة مواقف السيارات بداخلها تحسباً لمثل تلك الظروف الجوية واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة للحفاظ على سلامة الأفراد والأسر خلال هبوب العواصف وسقوط الأمطار الغزيرة.

أمطار بين دبي والعين

وفي هذا السياق، هطلت أمس على مناطق متفرقة من جنوب شرق الدولة أمطار تراوحت بين المتوسطة والغزيرة مصحوبة بالرعد والبرق خاصة في المناطق الواقعة بين العين ودبي. وشهدت مناطق لهباب وطريق الفقع دبي والشويب ومزيد ومنطقة شرق المهير وغيرها من المناطق أمطاراً متوسطة وغزيرة منذ ظهر أمس، بينما شهدت مرغم سقوط حبات البرد. وبلغ معدل مياه الأمطار التي سقطت على جبل حفيت حتى مساء أمس نحو 4.4 مليلتر. وقال محمد العبري مدير إدارة الأرصاد الجوية والمتحدث الرسمي باسم المركز الوطني للأرصاد الحوية والزلازل لـ»الاتحاد» ان جنوب شرق الدولة تأثر ظهر أمس بهبوب الرياح الجنوبية والجنوبية الشرقية الحارة تزامنت مع هبوب رياح المنسون الموسمية المحملة ببخار الماء والقادمة من المحيط الهندي وبحر العرب وانخفاض درجات حرارة الهواء الصاعد إلى أعلى الجبال. وأشار العبري الى أن ذلك أدى إلى تكون السحب، موضحاً أنه مع وجود التيارات الصاعدة في الطبقة الوسطى أدى الى تطور السحب لتصبح ركامية وبالتالي سقوط الامطار على مناطق متفرقة. وتوقع استمرار الحالة الجوية خلال الأيام القليلة المقبلة نتيجة هبوب رياح المنسون المحملة ببخار الماء من المحيط الهندي وبحر العرب خلال هذه الفترة من كل عام. ولم تشهد المناطق التي شهدت هطول الأمطار أية حوادث تذكر.

طقس مغبر وحار على المناطق الداخلية

أبوظبي (وام) - توقع المركز الوطني للارصاد الجوية والزلازل أن يسود البلاد اليوم طقس مغبر وحار بوجه عام وشديد الحرارة على المناطق الداخلية نهاراً حيث تتكون السحب الركامية في ساعات ما بعد الظهر على المنطقة الجبلية والشرقية.

ولفت المركز إلى أن الرياح ستكون جنوبية شرقية إلى شرقية على أغلب المناطق الداخلية وتكون معتدلة السرعة تنشط أحياناً مثيرة للغبار والأتربة خاصة على المناطق الداخلية، بينما يكون البحر خفيفاً إلى معتدل وتزداد الرطوبة نسبياً في ساعات الليل على بعض المناطق الساحلية. وأوضح المركز أن حركة الرياح جنوبية شرقية إلى شرقية من 5 الى 10 عقد في الصباح، بينما وفي الليل تصبح شمالية شرقية الى شمالية غربية من 8 الى 14 عقدة بعد الظهر، في حين تصل مساء إلى 18 عقدة أحيانا. ولفت إلى أن البحر يكون خفيفاً إلى معتدل حيث يتراوح ارتفاع الموج بين قدم وقدمين قرب الساحل وقدمين وأربعة اقدام بالعمق، بينما يحدث أعلى مستوى للمد عند الساعة الخامسة و15 دقيقة عصرا، ويحدث ادنى مستوى للجزر عند الساعة العاشرة و3 دقائق صباحا

الاتحاد
بواسطة : admin
 0  0  1365
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 05:41 صباحًا الجمعة 23 أغسطس 2019.