• ×

أخطار الهواتف المتحركة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
لعل هذا الخبر يعرفه ويعلم به، بعض مستخدمي الهواتف النقالة، إن لم يكن الكثير منهم.. ولكن! الذي لا يعرفه النسبة الأغلب من مستخدمي تكنولوجيا الهاتف النقال، هو أن قيادات وخبراء العالم في مرض السرطان، أكدوا أن الهواتف المتحركة قد تكون سبب محتمل لهذا المرض.

إن العديد من الدراسات الحديثة والقديمة، التي بحثت في هذا الموضوع خلال السنوات الماضية، لازالت متعارضة إلا حد كبير في تأكيد مثل هذا التأثير على صحة وسلامة المستهلك، من عدمه. إلا أن جاءت "منظمة الصحة العالمية" خلال الأيام الحالية لتؤكد للجميع أن (الهواتف المتحركة تعتبر سبب محتمل، لسرطان الدماغ).

الدراسة التي أجرتها "منظمة الصحة العالمية" و "الوكالة الدولية لبحوث السرطان"، بينت أن استخدام الهواتف المتحركة قد يتسبب بالسرطان، وزادت الوكالة إلى ذلك أن استخدام الهاتف المحمول (لمدة 30 دقيقة من وقت الكلام في اليوم)، قد يكون سبب محتمل لتشكل سرطان خبيث في الدماغ، وتصل نسبة حدوث ذلك إلى 40%، حسب الأبحاث والاختبارات التي قامت بها الدراسة.

ولقد أكدت الدراسة على أهمية المراقبة عن كثب، والبحث بشكل موسع إلى إحتمال وجود مثل هذا التأثير السيئ بين إستخدام الهاتف النقال وصحة المستخدم، ومخاطر الإصابة بهذا المرض الخبيث. ورغم تأكيد هذه الدراسة على تأثيرات الهواتف المتحركة المباشرة على صحة المستخدم واحتمالات تعرضه للسرطان، إلا أنها بينت أن هذه الاحتمالات قد تكون مساوية وعلى نفس الدرجة من الخطورة، إذا ما قورنت بالاحتمالات الأخرى التي قد تكون مسببة للسرطان بشكل مباشر أيضاً، وذكرت على سبيل المثال:


- "أي فون" من شركة أبل
- الهواتف الذكية التي تستخدم نظام "أندرويد"
- حرق "الفحم" واستنشاق الهواء الناتج
- استنشاق الهواء في "مصانع الطباعة"


بالإضافة إلى العديد والعديد من مئات المواد التي قد تكون من المواد المسببة للسرطان بشكل أو بآخر، كما حدد هذه الدراسة.


لقد بينت الدراسة أن العديد من التجارب التي قامت بها، كان لها أثر مباشر على مستوى "تجارب الحيوان"، ونوهت إلى صعوبة تأكيد مثل هذه الآثار السلبية بنسبة 100% على الإنسان، إلا أنها أكددت أن الاستخدام "الكثير-المفرط" في هذه التكنولوجيا، له تأثير كبير على صحة الإنسان، والإصابة بمرض السرطان.


نصائح بسيطة ومهمة في الاستخدام اليومي للهاتف المتحرك:

- حاول عمل مكالمات مختصرة إلى أقل وقت ممكن.
- حاول قفل الهاتف عند النوم.
- لا تضع الهاتف في غرف النوم.
- لا تضع الهاتف قرب الأطفال الصغار أو الرضع.
- استخدم الهواتف ذات الماركات والأنواع العالمية المعروفة.
- أبعد الهاتف عن الجهة اليسرى من الصدر (القلب)، وذلك قدر المستطاع.
- استخدم السماعات للمكالمات الطويلة.
- استخدم الهواتف اللاسلكية أو العادية بدلاً من الهواتف المتحركة، إن أمكن.
- أبعد الهاتف عن جسدك قدر المستطاع وهو في وضع الإستعداد.


الآن وقت عرفت قارئنا العزيز، ما هي خطورة استخدام الهاتف المتحرك، فهل ستتوقف من الآن عن استخدام هذه التكنولوجيا، في حياتك اليومية؟

بواسطة : admin
 0  0  2758
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 02:45 مساءً السبت 19 أكتوبر 2019.